كنيسة القديسين جوارجيوس والأنبا انطونيوس
بالنزهة مصر الجديدة
كنيسة القديسين جوارجيوس والأنبا انطونيوس
بالنزهة مصر الجديدة

خدمات الشعب
الكتاب المقدس
تعليم ورعاية
أخبار الكنيسة
شاركنا وتواصل معنا
الرئيسية > تعليم ورعاية
تعليم ورعاية
تمثلية القيامة

الناس تحب جداً أن تراها لأنها تقدم فكرة القيامة بشكل بسيط
أنها ليست للبسطاء ولكنها للجميع ، فلنفهم ما فيها .

إطفاء النور : أول شيئ فى تمثيلية القيامة إطفاء النور وهو شيئ ملموس.
وإطفاء النور يشير إلى القبر المظلم و إنتهاء اليوم السابع (أى حياة كل انسان على الأرض)
أو انتهاء الحياة فى المجئ الثانى. وهو ايضاً إشارة إلى حياة الانسان قبل الخلاص مغلق عليه فى خطيته

غلق ستر الهيكل : ويكون رئيس الكهنة داخل الهيكل ،
وغلق ستر الهيكل إشارة إلى أن قيامة المخلص التى تمت
والقبر مغلق ومختوم والظلام باق حيث أضئ بنور القيامة

الجزء الأول من التمثيلية : تقرير قيامة السيد المسيح من بين الأموات (ثلاثة مرات)
من خارج الهيكل (شماس) (اخرستوس أنيستى)
من داخل الهيكل (ر. الكهنة) (اليسوس انيستى)

وأيضاَ ثلاثة مرات باللغة العربية
من خارج الهيكل (شماس) (المسيح قام)
من داخل الهيكل (ر. الكهنة) (بالحقيقة قام)
وكبير الكهنة رمزاً لملاك القيامة خادم الله الذى يعلن أنه بالحقيقة قام
ورمزاً لرئيس الملائكة ميخائيل الذى يبوق فى يوم القيامة العامة معلناً أن الساعة قد أتت.

الجزء الثانى من التمثيلية : دخول السيد المسيح من الأبواب الدهرية فاتحاً الفردوس.
من خارج الهيكل (شماس) (أفتحوا أيها الملوك أبوابكم وارتفعى أيتها الأبواب الدهرية) (مز 24: 7) مرتين
وفى المرة الثالثة يقول :
(أفتحوا أيها الملوك أبوابكم وارتفعى أيتها الأبواب الدهرية ليدخل ملك المجد)
من داخل الهيكل (ر. الكهنة) (من هو ملك المجد)
من خارج الهيكل (شماس) (الرب العزيز القوى الجبار القاهر فى الحروب هذا هو ملك المجد)

والذين قالوا (افتحوا أيها الملوك أبوابكم)
هؤلاء يشيروا الملائكة خدام السيد المسيح.
وأيضا يشيروا إلى أرواح الصديقين الذين رقدوا على رجاء القيامة وأخرجهم السيد المسيح من الجحيم
والذين يردوا عليهم قائلين (من هو ملك المجد)
هؤلاء هم الملائكة حراس الأبواب الدهرية التى للفردوس.
} الملائكة لا تعرف كل شيئ ولكنهم يعرفون أن الأبواب الدهرية التى للفردوس لا تفتح إلا بواسطة رب المجد. {
فسمعوا الذين يقولون (أفتحوا أيها الملوك أبوابكم وارتفعى أيتها الأبواب الدهرية ليدخل ملك المجد)
ففتحوا الفردوس انها قوة قيامة السيد المسيح

الجزء الثالث من التمثيلية : يُفتح باب الهيكل بقوة وتضاء الأنوار بعد القرع على الباب (أو دق الدف)

إشارة إلى أن مخلصنا قد فتح لنا أبواب الفردوس بقوة قيامته ، ودخل رب المجد يسوع المسيح كاسراً شوكة الموت ومعطياً حياة أبدية لكل من يؤمن به وبقيامته من بين الأموات ومعه أرواح الصديقين الذين رقدوا على رجاء القيامة ، وتضاء الأنوار إشارة لبداية اليوم الثامن الذى هو انتظار الأبرار فى الفردوس عربوناً للحياة الأبدية ، وإشارة إلى حياتنا نحن الذين آمنا بالسيد المسيح وبقيامته من بين الأموات ، وأيضاً إشارة للحياة الأبدية فى المجئ الثانى.
ولربنا المجد الدائم إلى الأبد آمين

جميع الحقوق محفوظة لكنيسة القديسين جوارجيوس و الأنبا انطونيوس